12 ديسمبر , 2017 2:23 مساءً

المخترعون تائهون فى بلد توأد البحث العلمى..لا مقرات ..لا تشجيع..ويواصلون اختراعاتهم حباً فى الوطن

 

 مخترع

الزمان المصرى :تحقيق – عبدالرحمن مومن عبدالحليم

           ،،علي الرغم من عناء كثير من المبتكرين وتعرضهم للتهمييش والاهانة في بعض المسابقات الكبري التي يصرف عليها الملايين من خزينة الدولة وعزوف الدولة والمستثمرين عن تنفيذ اغلب الابتكارات التي سيوفر اغلبها مليارات الجنيهات ويحل الكثير من الأزمات الصحية والاقتصادية ؛ إلا أن هناك صمود وتحدي واضح بصورة عملية عند اغلب هولاء المبتكرين منذ سنوات كثيرة ومنهم من اسسوا فرقاً وجمعيات تطوعية لمساعدة بعضهم البعض.،،

      دردشة مخترعين في بداية جولتنا في عالم المبتكرين التقينا الباحث والمخترع أحمد زيدان- مؤسس الجمعية العلمية للعلماء المخترعين – سجلت ثماني اختراعات بأكاديمية البحث العلمي وقمت بانشاء صفحات مثل ” دردشة مخترعين” ومركز الشرق الأوسط للأبحاث التقنية ،لحبي لنشر العلم بآخر ما توصل له العلم من تقنيات حديثة لمساعدة المخترعين والباحثين في اعمالهم لدعم الصناعة المحلية والاقتصاد القومي

          ومن جمعية نابغين مصر يقول سامي رسلان ..أسست الجمعية في ٢٠١٥ من أجل اكتشاف المواهب وتحسين السلوك الأخلاقي للطلاب في المدارس عن طريق توجيههم لعلوم جديدة ومشوقة ودعم المخترعين والمبتكرين معنويا وفنيا وماديا والعمل علي تحويل الاختراع إلي منتج نهائى يتم تسويقه في السوق المحلي والعالمي والجهات التي يتم التعاون معها لتنفيذ ذلك -وزارة التربية والتعليم -اكاديمية البحث العلمي -نقابة المخترعين المصريين ومؤسسة ابو العنين وغيرهم .

                      وقمنا بالفعل بتنفيذ الأنشطة الآتية :تقديم العديد من ورش العمل في المدارس عن الابتكار والإختراع والبحث العلمي واستخدامات الربوت في المستقبل القريب -عمل مسابقة اكتشاف المواهب في الابتكار والاختراع (اصنع لعبتك) علي مستوي محافظتي الجيزة والمنوفية في المدارس الحكومية من الإبتدائى إلى الثانوي- المشاركة في المعرض الدولي “مصر تخترع ” الخاص بنقابة المخترعين-المشاركة في الموتمر الدولي للشعراء العرب بجامعة الدول العربية بخلاف تقديم المعونات الإسانية للكثير من الحالات الإنسانية والتي نتمني جاهدين ان نقدم لهم العمل والدخل الجيد من خلال العلم .

     وعندما سألته عن التحديات أجاب بنظرات يشوبها الحزن ويعتصرها الألم :عدم الاهتمام القوي بالمشاريع التي تستهدف الطلاب بشكل جماعي في المدارس وخاصة الحكومية وعدم التركيز علي الأحداث العلمية من الاعلام بالشكل المناسب وعدم تفعيل القنوات الرسمية التي تضمن وجود مستثمر للاختراعات. لا يوجد اي دعم للجمعية من أي جهة أو بأي شكل.

ورغم أن جمعية فريق المبتكرين علمية وليست خدمية ..فيقول محمود حسام مسئول الموارد البشرية بفريق المبتكرين فريقنا تأسس في شهر نوفمبر ٢٠١٦ في ديرب نجم محافظة الشرقية وتم التطبيق العملي مارس 2017 اسسه محمد كمال ذكي مهندس اتصالات والكترونيات ومؤلف ثلاث. كتب في علم الفيزياء بصحبة مجموعة من زملائه الباحثين والمبتكرين .

وقمنا بانجازات خلال تلك الفترة منها تصعيد عضو إلي التقسيم النهائى في مسابقة المخترع الصغير بعد حصوله علي المركز الأول ووصول طالب من الفريق للمركز الثاني نفس المسابقة كما تم تصعيد ثلاثة إلي معرض المبتكرين المحلي في مسابقة انتل ايسف

وعقدنا موتمر “بالعلم نبني الأوطان” بحضور رئيس مجلس المدينة -قمنا بتنظيم تسع دورات تدريبية للعامة في ديرب نجم تحت اشراف الفريق وتسعة آخرين في مجال العلم والهندسة للعامة وشارك فريق المبتكرين في معرض ختام الانشطة بإدارة ديرب نجم التعليمية والتحديات التي نواجهها في الأماكن التي نتجمع فيها فليس لنا حتي الآن مقر واغلب اجتماعتنا وورش العمل تكون في مؤسسة انسان واكاديمية فيوتشر فنحن بحاجة إلي مقر وإلي تمويل لأن كل تمويلنا ذاتي تماما دون أي دعم من أي جهة.

عن حافظ الشاعر

رئيس مجلس ادارة ورئيس تحرير جريدة وموقع الزمان المصرى وصوت المنصورة . ومدير تحرير جريدة الكرامة."باحث سياسى" مدير مكتب قناة العروبة بالدقهلية-مدير مكتب قناة "صوت العرب"-مدير مكتب قناة "صوت مصر"

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>